استعراض الإدارات
إدارة المخاطر

يتولى فريق إدارة المخاطر مسؤولية الحفاظ على مكانة وسمعة سدكو القابضة بالتميز في مجال الحوكمة، ويعمل عن قرب مع لجان إدارة المخاطر والتدقيق الداخلي التابعة لمجلس الإدارة.

“شملت المشاريع المحددة لعام ٢٠١٩ تقييم جميع أصول المجموعة من ناحية المخاطر، بهدف تحويل المخاطر إلى عنصر قابل للقياس الكمي يتم إدراجه مباشرةً في الاستراتيجيات الاستثمارية لسدكو.”

منذ تأسيس إدارة المخاطر في عام ٢٠١٣ ، كان لها دور أساسي في وضع معايير صارمة لإدارة المخاطر والالتزام بها بما يتجاوز مستويات الشركات العائلية الأخرى. وقد كان هذا المبدأ محورياً في أنشطة عام ٢٠١٩ ، حيث واصلت الإدارة تنفيذ آليات شاملة لتحديد المخاطر وقياسها بواسطة نهج منتظم للتحديد والقياس بالمقارنة مع المستويات المماثلة للقدرة على تحمل المخاطر.

تستند هذه الإجراءات إلى إطار عمل متخصص ومتكامل لإدارة المخاطر، مدعوم بسجلات للاستثمار تغذي بالمعلومات لوحة رقمية تتضمن المخاطر العامة لسدكو القابضة. يتم إدماج حسابات المخاطر ضمن توزيع الأصول مع تحديد التوجيهات لحدود المخاطر المقبولة لكافة الاستثمارات والأسواق والعمليات.

شملت المشاريع المحددة لعام ٢٠١٩ تقييم جميع أصول المجموعة من ناحية المخاطر، بهدف تحويل المخاطر إلى عنصر قابل للقياس الكمي يتم إدراجه مباشرةً في الاستراتيجيات الاستثمارية لسدكو.

كما تم استعراض نظام حوكمة الشركات، وإعداد منظومات تحديد المسؤوليات في مجال الاستثمارات والعقارات. وتم تحديد أبرز المخاطر وآليات خفضها والإبلاغ عنها بشكل منتظم للرئيس التنفيذي ولجنة المخاطر مع تحليلات مفصلة للمخاطر.

يسهم التدريب الداخلي للموظفين في إدراج الوعي بالمخاطر ضمن ثقافة سدكو. ويتم اعتماد التحول الرقمي كجزء أساسي من أنشطة إدارة المخاطر مع تعزيز الوعي بمزايا تقنية المعلومات.

في العام المقبل، سيتم دمج إدارة المخاطر بشكل أكبر في استراتيجية الشركة فضلاً عن توسيع دورها ضمن محفظة الشركات، لا سيما عند تقييم الفرص الجديدة.